مقالات » الفجر

مصطفى عمار يكتب: مهرجان الجونة.. ولا مؤاخذة!

ماذا سيحدث لو قرر مهرجان الجونة إلغاء مراسم السجادة الحمراء من فاعليات المهرجان؟! واكتفى بعرض الأفلام أو على الأقل بتواجد السجادة الحمراء فى حفلى الافتتاح والختام.. هل سيحقق المهرجان نفس الضجة المثارة كل عام؟
■ هل لقب مهرجان «سيدى العريان» الذى منحه جمهور السوشيال ميديا لمهرجان الجونة يسعد رجل الأعمال نجيب ساويرس ويجعله يشعر أنه ناشر للتنوير فى مجتمع ظلامى؟!
■ ما علاقة «التعرى» بنشر التنوير فى المجتمع؟! وما علاقة طرقعة الكئوس فى حفلات المهرجان بالتعبير عن الحرية؟!
■ لماذا تؤذى مشاعر نجيب ساويرس مشاهد البروكينى والمحجبات وتنتشى مشاعره مع كل هذا الكم من العرى داخل مدينته التنويرية؟!
■ لماذا يتعامل نجيب ساويرس وأسرته مع مدينة الجونة أنها جزء منفصل عن مصر وأن لها قوانين وعادات غير المتعارف عليها فى مصر؟! أليست هذه المدينة على أرض مصر أم أن الدولة المصرية منحتهم ملكيتها وحكمها ذاتيا.
■ لماذا الإصرار على أن مهرجان الجونة ليس مجرد مهرجان سينمائى ولكنه أسبوع للحياة على الطريقة الساويرسية ليفعل أى شخص ما يحلو له تحت راية حرية الحياة واحترام المدنية!
■ هل كانت دعوة محمد رمصان لحفل افتتاح المهرجان وتهميشه خلال تقديمه للغناء رسالة من نجيب ساويرس أن الفلوس تستطيع فعل أى شىء حتى لو كانت إهانة «نمبر وان».
■ كيف يشعر محمد رمصان بعد تجاهل زملائه له على السجادة الحمراء وانصرافهم بمجرد صعوده للغناء على المسرح.. هل سيفسرها غيرة فنية أم خطأ فى تصرفاته وطريقته يستحق التفكير؟
■ لماذا لم يعتذر الفنان أحمد السقا على معلوماته الخاطئة عن السينما المصرية فى مرحلة السبعينيات والثمانينيات بأنها كانت غير مهمة ولا يتوقف أمامها التاريخ.. الموضوع كان ينتهى بجملة «خاننى التعبير» لا بالمكابرة!
■ مهرجان الجونة أكد على انتهاء صلاحية أكثر من نجمة قررن الدخول فى منافسة للتعرى مع فتيات فى عمر بناتهن وأحفادهن!
■ الخاسر الأكبر فى مهرجان الجونة هذا العام هو شريف منير.. أعتقد أنها سابقة أولى فى تاريخ الفن المصرى أن يتاجر بالوطنية على حساب زميل له! حتى وأنا مختلف مع الفيلم وأرفضه أرفض تصرف شريف منير الذى كان من الممكن أن يحرص على متابعة الفيلم ويلقن صناعه درساً قاسياً خلال ندوته.
■ سيد أبو الروس الفائز الأكبر من مهرجان الجونة.. حصد مزيداً من المتابعين مصحوباً بكم وافر من السباب ولكنه فى النهاية حقق ما يريد وتحدث الجميع عنه وعن علاقته الجديدة مع دينا الشربينى.
■ مهرجان الجونة فى النهاية كان قصة جميلة ومشروعا جميلا للارتقاء بالسينما المصرية والمهرجانات المصرية ولكنه للأسف رغم امتلاكه كل شىء بدون استثناء إلا أنه سيظل مهرجان السجادة الحمراء والفساتين العريانة!
■ رسالة صغيرة لنجيب ساويرس.. أرجو أن تشاهد مراراً وتكراراً جنازة رجل الأعمال محمد العربى.. لا أطالبك ببناء مساجد أو كنائس.. أطالبك ببناء مدارس ومستشفيات.. أطالبك بالاستثمار فى البشر قبل الاستثمار فى الحجر والسجادات الحمراء!
بتاريخ:  2021-10-25


التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
يجب ملىء حقل الاسم.
يجب ملىء حقل العنوان.
يجب ملىء حقل الرساله.