الأرصاد: استمرار نشاط الرياح والأتربة على البلاد يصاحبها أمطار.. والصغرى في القاهرة 9 درجات     مجلس الأمن يصوت اليوم حول بعثة مراقبة في اليمن     أول رواية من زيمبابوى.. "العربى للنشر" يطرح "شمس سبتمبر" بمعرض الكتاب     ما أناديلك تتصدر أغاني ألبوم عبد الله الرويشد     سقوط عاطلين لاتجارهما في الحشيش.. والنيابة تحبسهما بحلوان     بومبيو: إيران تسعى لصاروخ عابر للقارات يهدد أوروبا والشرق الأوسط     الآثار المصرية تاريخ وانتماء بثقافة أسوان     نائب: لا يوجد مخطط واضح من وزارة البيئة للقضاء على مشكلة القمامة     أسعار الدولار اليوم الأربعاء 16/ 1/ 2019     وزيرة البيئة: مصر تعاني من مشكلة القمامة منذ سنوات.. ولدينا خطة للقضاء عليها.. نواب: إنشاء شركة قابضة سيجعلها مسئولة عن النظافة وتدوير المخلفات.. ونائب: 180 طن يومياً من قرى ومدن بالمنيا     السجن 9 أعوام لـ منظر تيار السلفية المتطرفة بالأردن عن أحداث عنف في 2011     الإفتاء توضح حكم الاحتفال بموالد آل البيت     طلب إحاطة لرئيس الوزراء بشأن مدة فترة التقنين لشراء المواطنين لأملاك الدولة شهرين     رسالة إلى بشار الأسد     حرب تسريب الوثائق في العراق: صراع سياسي بأدوات أخرى     خلاف مصري إماراتي بسبب توجهات حفتر لاقتحام طرابلس عسكرياً     قصص أريحا القصيرة: هل تصبح الأقلام قلماً واحداً؟     إبراهيم حسن: دفعنا 25 ألف دولار وجابولنا حكام من دول مجهولة.. فيديو     فائدة جمالية غير متوقعة لـ جوزة الطيب     لحظات مرعبة.. ثور هائج يخرج من حلبة مصارعة ويصيب الجمهور.. فيديو     برلماني: قانون الأحوال الشخصية في محل إعادة تقييم شامل     جامعة المنصورة: تخفيف عقوبة طالب فيديو الحضن خوفاً على مستقبله     مسافرون بلا مقاعد.. جلسوا على الأرض في رحلة جوية أوروبية     حضري الـ بانيه بمذاق لا يقاوم في دقيقتين     شاكر وجسار يحييان أولى حفلات مسرح المجاز في 2019 بالشارقة.. فيديو    

ثقافة » المصري اليوم » «زي النهارده».. وفاة بشارة الخورى أول رئيس لبنانى 11 يناير 1964

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وبشارة الخورى، مولود في ١٠ أغسطس ١٨٩٠ في بيروت واسمه كاملاً بشارة خليل الخورى، وكان قبل مجيئه رئيساً قد شغل منصب رئيس الوزراء لمرتين أثناء الانتداب الفرنسى كانت الأولى من ٥ مايو ١٩٢٧ إلى ١٠ أغسطس ١٩٢٨ وكانت الثانية من ٩ مايو ١٩٢٩ إلى ١١أكتوبر ١٩٢٩، وكان قد أسس في سنة ١٩٣٢ الكتلة الدستورية التي تحولت إلى حزب سياسى سنة ١٩٥٥.

وكان الخورى قد حاول أن يلغى من الدستور المواد التي كانت تتناقض مع هذا الاستقلال فاعتقلته سلطات الانتداب الفرنسى مع الرئيس رياض الصلح، وعدد من أعضاء حكومتهم في قلعة راشيا وعينوا بدلاً منه إميل إده فثارت البلاد على ذلك مما أكره الفرنسيين آخر الأمر على الإفراج عنهما، والاعتراف باستقلال لبنان في ٢٢ نوفمبر ١٩٤٣ انتخب بعدها رئيساً للجمهورية.

وكان بذلك أول رئيس للبنان بعد الاستقلال وقد أسس مع رياض الصلح الميثاق الوطنى الذي نظم أسس الحكم في لبنان وقد شهد عهده- الذي استمر مدة ٩ سنوات تعاقبت فيه ١٥ حكومة- شهد حرب فلسطين إلى أن أجبر في ١٩٥٢ على الاستقالة بعد مظاهرات ضخمة على خلفية اتهامه بالفساد، وخوفاً من تأزم الأموراستدعى قائد الجيش فؤاد شهاب وقدم إليه استقالته، بعد أن كلفه بتشكيل حكومة عسكرية تتولى إجراء انتخابات رئاسية، إلى أن توفى «زي النهارده» في ١١ يناير ١٩٦٤.

فيديو.. كهربا يصطحب «أمح» بنادي الزمالك: «أمح حبيب الكل».. ويرد: «الأهلاوية هتزعل»


بتاريخ:  2019-01-11


التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
يجب ملىء حقل الاسم.
يجب ملىء حقل العنوان.
يجب ملىء حقل الرساله.
الاكثر مشاهدة
للاعلى تشغيل / ايقاف للاسفل